البيئة الصفيّّة لبرامجنا!

تم تأثيث مراكز تنمية الإنسان بشكل يحقّّق فعاليّّة البرامج المقدمة ويخدم عمليّّة التأهيل مع مراعاة مناسبة هذا للعمر الزمني للأطفال داخل الصف ؛ فهي كذلك تُُحاكي البيئة الواقعيّّة للطفل -بضمان سلامة الطفل أولاً وعدم الإفراط في حمايته- !؛ ليكتسب مهارات التعامل مع الصعوبات الحقيقية التي قد يواجهها في حياته الواقعيّّة ؛ فلكلّ !
برنامج بيئة صفيّّة مؤثثة بما يتناسب مع الفئة المدرّبّة داخل الصف ، وهذا يضمن نسبة عالية من تفاعل الطفل !
وفعاليّّة البرنامج في تطوّّر الطفل وقدراته .!!
وتمّّت مراعاة مايلي في البيئة الصفيّّة لتدريب الأطفال :!
– نضمن وجود البيئة الصفّيّة المناسبة بمراعاة ) الأمان ، الإضاءة المناسبة ، ملائمة الأثاث لحجم الطفل … الخ (!
– أدوات التدريب منتقاة بعناية من حيث متطلّّبات الأمن والسلامة ، والتعقيم ، كما أن الأدوات مناسبة لأعمار الأطفال وقدراتهم !، ويكون إستخدامها دائمًًا تحت إشراف المختص وتُُحفظ بعيدًًا في حال عدم إستخدامها لضمان سلامة الطفل .!
– غُُرف التدريب الجماعي للتوحّدّ تم تأثيثها وفق نظام TECCH بإستخدام الألوان والأركان المتنوّّعة والدلائل البصريّّة !، كما أنّ الفصول صُمّمتْ بالطريقة التي تحفظ للطفل استقلاليته وتساعدهُ على !ذلك
بوجود مكان مخصّّص لكل طفل لحفظ مقتنياته وألعابه التعليميّّة التي يستخدمها أثناء التدريب .!
– غُُرف التدريب الجماعي لأطفال فرط الحركة وتشتّّت الإنتباه تم تأثيثها بشكل يساعد !الطفل على التركيز في آداء المهام ، بحيث تقل أو تزيد المشتّّتات حسب مستوى الطفل حيث يتسنّ !ّى للطفل أن يتعلّمّ ويكتسب المهارات التي تساعده على مقاومة المشتّّتات .!